الجمعة، 28 مايو، 2010

الان اصبح عندى مدونة

منذ اسبوع تقريبا بدأ النقاش حول ازمة مياة النيل ,والشباب الحلو فى التويتر قعد يلطم وبقول مش حنلاقى نشرب والنيل ما جاشى وحملة (شعبية) لتوفير المياة الى اخره . الموضوع استفزنى , وابتديت ادخل فى نقاش على التويترمع حد من الشباب اللى يفرح , جملة والتانية ووقفت وقلتلة , لامواخذة يا صاحبى انا بكتب بسرعة اربعة كلمات فى الدقيقة لا تخلو من اخطاء تودى النار , وانت بتكتب بسرعة 80 كلمة فى الدقيقة , يعنى مش حنعرف نتفاهم سوا. قللى حضرتك ( ما عرفش منين عرف انى راجل عحوزومن المناسب يتقلة حضرتك ), ممكن تكتب آراءك فى مدونتك براحتك واحنا نقراه.



اية الكلام دة مدونتك هو انا عندى مدونة , دة زى اللى بقول لحد عربية سيادتك فين وهو ماعهوش يركب الاتوبيس , الاقصد جت نوارة مسكت الدفة (وانا بعرفها من اكتر من 35 سنة , نوارة مش الدفة ) وساقت ونزلت الموضوع اللى مستفزنى فى مدونتها , استفزيت اكتر , وقلت وما بدهاش .

افتكرت , يعد ما عزة جبتلى الكبيوتر من تلت اربع سنين وانا بحارب وياة عملت شئ او ما يشبة المدونة وسمتها دودا على اسم الدلع لحفيدى .ونزلت فية كام قصيدة لتميم (والشاعرالمبدع دة بردة اعرفة من اكتر من خمسة وعشين سنة ) وكان دة يعد مسابقة امير الشعراء , ويعدين نسيت المدونة اللى اسمها دودا تماما .

حاربت لحد ما وصلت للمدونة المهجورة ونظفتها وكتبت موضوع (رأى اخر للحملةالشعبية لتوفير المياة ).وبقى عندى مدونة . المهم المدونة على البلاط مافيهاش حتى كرسى , ومش عارف افرشها , مش عارف اعمل حاحة ابدا , حتى مش عارف ارش قدامها شوية مية بالعند فى حملة توفير المياة .





هناك تعليقان (2):

جبهة التهييس الشعبية يقول...

ههههههههههههههههههههههه

ده انا حادي نفسي جايزة نوبل عشان كنت الباعث ان حضرتك تعمل مدونة الرائعة دي

في انتظار المزيد... احنا محتاجينك
:)

إنـســـانـة يقول...

ههههههههههههه

مبروووووووووووك

لولولولولولىىىىىىىىى


يافندم إحنا نرش الماية ونجيب الكراسي والمشاريب ونيجي نقعد قدام باب المدونة ننتظر فى آراء حضرتك القيمة

انا فرحانة جداًَ لان حوار حضرتك معايا على تويتر أدى أنك تدخل عالم التدوين .. بجد فرحانة أوي


فى إنتظار المزيد
:)